انعقدت صباح  الأثنين الموافق 2017/1/16م  في تمام الساعة الحادية عشر صباحاً بقاعة إفريقيا للمؤتمرات الجلسة الافتتاحية لورشة تقويم  مناهج الشهادة الثانوية العالمية برعاية البروفيسير كمال محمد عبيد مدير الجامعة رئيس مجلس الشهادة الثانوية العالمية.  حيث تحدث في فاتحة الجلسة الدكتور سمير قرشي الرئيس المناوب لمجلس الشهادة عن الجهود المبذولة من قبل أعضاء مجلس الشهادة في التوسع  في تحقيق الإعتراف بهذه الشهادة في دول العالم المختلفة ولابد أن يقابل هذا التوسع تطوير وتحديث هذه المناهج حتى تواكب وتتماشى مع التطور الذي يحدث في المجالات العلمية والمعرفة.

 وتحدث الدكتور أحمد الزين أحمد الأمين العام للشهادة الثانوية العالمية عن أهمية تطوير هذه المناهج  وشكر كل أعضاء ورؤساء اللجان لكل مادة لما يقومون به من عمل لخدمة أبناء المسلمين وأن أراءهم  ومقترحاتهم سوف تدفع بمسيرة الشهادة إلى الأمام وتساهم في تطوير مناهجها

 كما تحدث الدكتور/ محمد الفاتح كمال الدين نائب الأمين العام للشهادة الثانوية العالمية حيث جاء في حديثه : أن هذه الشهادة ساهمت في تقليل الفاقد التربوي وساهمت في تأهيل أبناء المسلمين في الدول المختلفة لاكمال تعليمهم وكانت بوابة لهم للإلتحاق بمؤسسات التعليم العالي المختلفة

  وفي الختام تحدث الدكتور الأمين الصديق عوض الكريم رئيس وحدة المناهج بالمركز الإسلامي  موضحاً أهمية تطوير هذه المناهح وأن هذه المناهج مر عليها أكثر من عشرة أعوام وقام بتوضيح ما قامت به إدارة التعليم بصفة عامة ووحدة المناهج بصفة خاصة فيما يتعلق بعملية التطوير و تقسيم اللجان حسب المواد وأوضح لأعضاء اللجان المختلفة الموجهات العامة التي يجب مراعاتها في مرحلة التنقيح.

 

كل برامج المركز الإسلامي الإفريقي من ضمن إحتفالات الجامعة باليوبيل الذهبي